في سحر عينها!!

في سـحر عينها وفي لفتاتها
ذاب الفـؤاد المسـتهام بذاتها

وأدارت الكأس المحـيرة التي
وصلت جمال عوالمي بسماتها

وأرتني الدنيا تبسـم حين أبـ
ـدت لي لتنعم مقلتي بسماتها

خد وليس موردا بل من دمي
إذ سـفحته فسال في وجناتها

وشـفاهها ليست بعنـاب بلى
هي مهجتي شويت على لدغاتها

تاه الفؤاد ولم يزل مذ أن رآها
تـائـها متحـيــــــــــــرا بفـلاتـها

وتشـتتـت مني الاحاسيس فلا
أدري أتجـمعنى ببعض شتاتها

وتنوعت منى المشاعر فاستوى
عندي تباين مـوتهـا وحياتـــها

أوهكذا كل الحسـان أم أنـهـا
في كل مافيها تفـوق لــذاتـهـا

فاذاتحرك خاطري من رعشتي
سكناتها قد خلتهـا حركاتهـا

وإذا كوتنى في الفؤاد الواعجي
مازجت بين تيـقـظي بسباتها

كم قد كوتنى في لهيب جحيمها
وأخـالني ألقـى صـبا جناتنا

أنا إن بعدت عن الجمال معذب
وإذا دنوت هـلكت في فتكاتها

أوليس لي من كل هذا القد والـ
ـحسن الربيعي سوى نظراتها

أوليس لي غير التملى فيه يا
عجبا متى سأذوب في قبلاتها

منبع الرو(1)الهوامش
————————-

  1. مدينة ساحلية بكينيا []
أضف تعليقاتك

من فضلك أكتب أسمك

الأسم مطلوب

من فضلك ضع بريدك الكتروني

البريد الكتروني مطلوب

من فضلك ضع رساله

نقوش هو الموقع الشخصي لمحمد الأمين محمد الهادي

نقوش © 2018 جميع الحقوق محفوظة

جميع الحقوق محفوظة للموقع، يمكنك الاقتباس مع الإشارة للمصدر ووضع رابط يؤدي إليه.